تم تثبيت الاحداثية في نفس موقع الاحداثية القديمة في شارع بيت لاهيا مركز البلد، وتعتبر المنطقة هي الأصل التاريخي لبلدة بيت لاهيا، وقد ربط الوصف في الوقائع بين مسجد الشيخ سليم أبو مسلم وبين القواعد والتيجان والأعمدة ما يدلل على أن التلة كانت تحتوي بقايا آثار قديمة في محيط المسجد.

هذه المنطقة تحديداً هي أصل ومنشأ بلدة بيت لاهيا التاريخية وهي تلة مرتفعة عن محيطها، وهي حالياً سكنية مكتظة بالمباني السكنية والمحال التجارية وهي امتداد للمركز التجاري الحالي للمدينة

الموقع مقابل مسجد الشيخ سليم وهي الآن منطقة سكنية تجارية، ورغم أن مدينة بيت لاهيا تتميز بأراضيها الزراعية إلا أن هذه التلة غلب عليها الطابع السكني.

ورد في الوقائغ: "قطع أعمدة، تيجان أعمدة وقواعد أعمدة، مقام الشيخ سليم أبو مسلم"

 أثناء تمشيط التلة لم يعثر الفريق على أي شيئ يدل على وجود آثار في المنطقة