تم تثبيت الاحداثية في نفس موقع الاحداثية القديمة في مدينة بيت لاهياً وهي تلة مرتفعة جداً عن محيطها، تعتبر المنطقة زراعية سكنية بنسبة متقاربة، وفي أعلى التلة شجرة سدر أو أثل تاريخية يتجاوز عمرها 200 عام،  وهي تلة مرتفعة جداً عن محيطها

ورد في جريدة الوقائع: "تل أنقاض، شقف فخار و قطع من الرخام على سطح الأرض"

أثناء تمشيط التلة لم يعثر الفريق على أي شيئ يدل على وجود آثار في المنطقة. غير أنه يوجد في زاوية التلة غرفة لأدوات الزراعة تعود لأحد المواطنين وهي مبنية من الحجر الرملي.